اعلان

فيديو “مدهش” لفتاة تضعُ المكياج باحتراف وذراعاها مبتُورتان!

Advertisement

Advertisement

تواجه معظم السيدات، والفتيات، صعوبة في تطبيق المكياج باحترافية خبراء التجميل، وخاصّة فيما يتعلّق بالآيلاينر، وتركيب الرّموش، وتطبيق مكياج العيون السموكي، ولكن ذلك لم يشكّل أيّ عائق أمام “إيزابيل وييل”. إيزابيل وييل، هي فتاة في الخامسة عشرة من عمرها، تعيش في مدينة “ديربي” البريطانية برفقة والديها وشقيقيها، وعندما كانت في السابعة من عمرها، أُصيبتْ بالتهاب السحايا، وتمّ بتر جميع أطرافها الأربعة أسفل المرفقين، والركبتين.

وبعد كفاح، وقضاء أوقات عصيبة في المستشفى، قاتلتْ إيزابيل من أجل حياتها، وأصبحت مصدر إلهام الكثير من الناس، في جميع أنحاء العالم، لما عانته وإيجابيتها نحو الحياة. ولدى إيزابيل قناة خاصّة على يوتيوب، وقد أثارتْ الجدل مؤخرًا، بنشرها فيديو لها، وهي تضع الماكياج بكلّ احترافية وتمكّن، رغم بتر كلتا ذراعيها. ففي الفيديو، تظهر إيزابيل، وهي تُطبّق كافة مراحل المكياج، من كريم أساس، وكونسيلر ،إلى الآيشادو والآيلاينر، والرّموش، التي تعتبر أصعب مهام تطبيق المكياج، للكثيرات منا، ممّا أبهر العديد حول العالم، وحصل على أكثر من 696 ألف مشاهدة، والعديد من الإعجابات.

وبالإضافة إلى تقديم مقاطع الفيديو التعليمية للمكياج. تتميّز إيزابيل بمكياج مميّز وإطلالات عصرية في أيامها العادية، وعن مهاراتها المبهرة، قالت: “لا يصدّق الآخرون إنّي أضع مكياجيًا لنفسي، ويمكنني تطبيق الآيلاينر وتركيب الرموش”، ولقد أوضحتْ، أنها وصلت لهذه المهارة، بعد العديد من التدريبات. وإلى جانب تميّزها في تطبيق المكياج، شاركت إيزابيل في سباق سيارات، لذوي الاحتياجات الخاصّة، ووفقًا لوالدها، تشارك إيزابيل أيضًا، في رياضة جمباز القفز، وفازتْ بالفعل في إحدى البطولات الوطنية.