“سارة المقوعي” تنقذ 3 مصابين بحائل.. وتؤكد: واجبي ومهنتي تتطلب القيام بها في كل زمان ومكان

أنقذت الممرضة بمستشفى حائل العام، “سارة عبدالرحمن المقوعي”، ثلاثة مصابين، في حادث تصادم مروري، نتيجة تجاوز إحدى السيارات للإشارة الحمراء بحائل. وقالت “المقوعي” وفقًا لـ”سبق”: “صادفنا حادثًا مروريًا مع عائلتي، وفورًا ترجلت من السيارة، واستطلعت الحالات التي تبيّن لي أنها خمس حالات، منها ثلاث حالات إصابة وشخصان سليمان”. وتابعت: “توجهت للحالة المصابة الأولى، وتبيّن وجود ضربة على رأسه، وتعرض لنزيف، فطلبت قطعة قماش لإيقاف النزيف، وناولني أحد الحضور شماغه مشكورًا، فربطتها على الجزء الذي ينزف دمًا ، فتوقف”.

وأضافت: “اتجهت للشخصين في السيارة الأخرى، إذ تبيّن جود كسر بساق أحدهما ونبضه سليم، فقمت بتعديل وضعيته لمناسبة الحالة، فيما تعرض الآخر لكسر في يده وضربة على صدره، ويحتاج إلى إنعاش، فقدمت له الإنعاش يدويًا داخل السيارة، وأبقيتهما داخل السيارة، لعدم مناسبة إخراجهما من السيارة قبل وصول الهلال الأحمر والدفاع المدني”. وذكرت أنه بوصول الفرق الإسعافية في وقت وجيز، استلمت الحالات، ونقلتها لمستشفى الملك خالد بحائل. وأوضحت أن “ما فعلته هو واجب عليّ، ومهنتي يجب أن أؤديها بكل لحظة، وبأي مكان، لأي محتاج أيًا من كان”. واختتمت حديثها قائلة: “يتوجب على سالكي الطرق الانتباه وعدم تجاوز التعليمات المرورية التي قد تتسبب في عواقب صحية، قد تفقد الفرد صحته أو حياته”. وأكد شهود عيان أن الحالات الثلاث للمصابين كانت خطيرة، لولا تدخل “المقوعي” بإسعافهم، وقد جعلها الله سببًا في إنقاذ حياتهم بحسب صحيفة سبق.