اعلان

ذوو مواطنة يتهمون مجمع الدمام الطبي بالتسبب في وفاتها نتيجة الإهمال.. والصحة تفتح تحقيقا في الواقعة

Advertisement

وجهت عائلة إحدى المواطنات تدعى نداء المبارك (50 عاما) اتهامات إلى الطاقم الطبي بالمجمع الطبي بالدمام بالتقصير والإهمال ما تسبب في وفاتها.

وروى المواطن علي الناصر ابن أخت المتوفاة، تفاصيل الواقعة، مؤكدا أنها بدأت بدخول خالته للمستشفى لاستئصال حصى في المرارة، إلا أنها بعد أن خرجت من المستشفى شعرت بآلام حادة في اليوم التالي وتم العودة بها إلى المستشفى.
وأكد الناصر وفقا لـ”الوطن”، أن التراخي في تقديم العناية الطبية اللازمة عجل بوفاتها، لافتا إلى أنه كان يجب أن تبقى في المستشفى بعد العملية، ولكن تم إخراجها وهي تتألم بعد العملية وفي اليوم التالي تضاعفت حالتها ولم تكن قادرة على الحركة نهائيا.
وكشف أنه عند العودة بها في اليوم التالي أفاد بأنها كانت بحاجه لتحاليل وأشعة، لكن بسبب تغيير المناوبين تأخر التعامل معها، فتعرضت للإهمال والتباطئ في العلاج، واتضح بعد ٨ ساعات انتظار وجود سوائل إثر العملية وأن الطاقم الطبي لم يعقم موضع الجراحة، ما استدعى تدخلا فوريا لتفادي التسمم.
ودعا المواطن عبدالله الناصر قريب العائلة إدارة مجمع الدمام الطبي بمحاسبة ومعاقبة المسؤول عما حدث، قائلا: “أرواح البشر ليست لعبة بيد موظفين مهملين”.
من جانبه، قال نائب رئيس الاتصال المؤسسي بالمجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية محمد المقيبل، أن فريق إدارة الأزمات بالمجمع عقد اجتماعا لتوضيح حالة المواطنة التي خضعت لاستئصال مرارة، وظل وضعها الصحي مستقرا فتقرر مغادرتها للمنزل.
وشرح المقيبل أسباب تدهور الحالة، نتيجة وجود تجمع للسوائل والتهاب في الغشاء البريتوني للبطن، وهبوط في معدل الأوكسجين في الدم وانخفاض الضغط الدم وتسارع في ضربات القلب، ما استدعى استخدام أجهزة التنفس الصناعي، لافتا إلى أنه تم تحديد أسباب الوفاة بوجود تسرطن في الجهاز الصفراوي (سرطان متقدم بالمرارة).
ولفت إلى أنه تم تشكيل لجنة تحقيق طبية متخصصة للوقوف على الإجراءات التي تمت لعلاج المتوفاة وسيتم تطبيق العقوبة على المتسببين، إذا أثبتت التحقيقات وجود إهمال أو تقصير وستعلن النتائج فورا.