داعية مصري: التطرف غباء والأغبياء يدخلون النار!

قال الداعية المصري مبروك عطية أن التطرف غباء والأغبياء يدخلون النار. وأضاف خلال حواره في صحيفة ” التحرير” المصرية من يحرم الشعر أو الفن لا يفهم شيئا، ولدي دواوين شعرية، بعضها يُغنى في مقدمة وخاتمة البرامج الدينية، ومنها البرامج التي أقوم بتقديمها، والحياة فن، والعلم فن، الحياة بسيطة، والتطرف غباء، والأغبياء يدخلون النار.

وتابع: جعل الله الغباء ذنبًا، وأوجب على المسلمين التوبة منه، واستشهد على ذلك بقوله تعالى: “وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير، فاعترفوا بذنبهم فسحقا لأصحاب السعير”، الله جعل الحياة بسيطة، لكن الناس يعقدونها بجهلهم وامتناعهم عن التفكير .