اعلان

شاهد: لبناني ينقذ طفلة من السقوط في اللحظات الأخيرة!

Advertisement

غامر المغترب اللبناني في السنغال المتحدر من بلدة ديرقانون الشاب مهدي جميل غساني بحياته لانقاذ طفلة أفريقية تبلغ من العمر ست سنوات قبل السقوط من شرفة منزلها حيث قفز إليها من الشرفة التي تعلوها وسحبه إلى بر الامان.

وفي التفاصيل أنه وبينما كان الشاب مهدي في منزله سمع صوت الطفلة وهو تستغيث طالبة النجدة فما كان منه إلا أن قفز من شقته إلى شقة أهل الطفلة الذين لم يكونوا متواجدين في المنزل وقام بإنقاذها من السقوط في اللحظات الأخيرة وسط تصفيق من المواطنين الذين تجمعوا أسفل المبنى.