اعلان

شاهد: رئيس المفوضية الأوروبية يتراقص ساخراً من ماي

Advertisement

على خطا تيريزا ماي، فاجأ رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، الحاضرين في مؤتمر ببروكسل، قبيل إلقاء كلمة له، الاثنين، ما أثار موجة من الضحك في القاعة.

فقد أدى يونكر حركة راقصة قبل إلقاء كلمته، ما أثار ضحك الحاضرين، لأنه بدا كمن يقلد رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، التي تمايلت على أغنية “آبا” الشهيرة قبل أيام.
وفي التفاصيل التي التقطتها عدسات المصورين، لم يتمكن يونكر الذي كان يتأهب للتحدث أمام مؤتمر يوم الاثنين، من بدء كلمته بسبب استمرار صوت الموسيقى في القاعة، فرفع عينيه عن الأوراق الموجودة أمامه وبدأ يهز ذراعيه ويتمايل على إيقاع الموسيقى لمدة ثانيتين لتنفجر القاعة بالضحك.
في المقابل، أثارت حركته هذه غضب أنصار ماي. ولاحظ البريطانيون بسرعة مدى قرب إيماءاته بما قامت به ماي قبل إلقاء كلمتها الرئيسية أمام المؤتمر السنوي لحزب المحافظين الذي تتزعمه يوم الأربعاء الماضي، حيث أدت حركات راقصة على المنصة على أنغام أغنية فرقة آبا (دانسنج كوين) قبل إلقاء كلمة أمام حزب المحافظين الذي تتزعمه، متهكمة على نفسها بعد أن رقصت مع تلاميذ مدارس خلال زيارة قامت بها لجنوب إفريقيا في الآونة الأخيرة.
واستخدمت ماي المنصة لحشد حزبها المنقسم على نفسه وراء جهودها للتفاوض على انسحاب سلس من الاتحاد الأوروبي.
وقالت صحيفة “ديلي ميل” المؤيدة لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إن يونكر كان “يسخر” على ما يبدو من ماي، في حين عكست التعليقات التي وردت على موقعها الإلكتروني الغضب من رفض الاتحاد الأوروبي قبول شروط حكومة ماي للانسحاب من الاتحاد في مارس المقبل.
في حين، قال متحدث باسم يونكر، إن الحركات المرتجلة التي قام بها “لم تكن موجهة ضد أحد”، وكرر أن رئيس المفوضية يكنّ “احتراما كبيرا” لماي.