“ناسا” تحذر: بركان هائل قادر على تدمير البشرية جاهز للانفجار

كشفت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا أن “البراكين الهائلة” من أعظم التهديدات الطبيعية للحضارة الإنسانية. ووفقًا للوكالة فإنه يوجد أسفل متنزه يلوستون الوطني بالولايات المتحدة الامريكية خزان ضخم من الصهارة، مسؤول عن جميع الفوارات الحارة والأحواض الساخنة التي تحيط بالمنطقة، وهذا الخزان بالتحديد هو الذي يملك القدرة على تدمير البشرية.

وبينما لا يعد الخزان الموجود في متنزه يلوستون الوطني، الخزان القوي الوحيد في العالم، إلا أن بركان يلوستون جاهز للانفجار. على هذا تشير التقديرات وفقًا لما ذكره موقع روسيا اليوم إلى أنه كل 100 ألف عام، هناك انفجار لبركان هائل، ويمكن أن تكون عواقبه قاتلة، حيث إن انفجار أي منها يمكن أن يؤدي إلى الجوع في جميع أنحاء العالم والشتاء البركاني (تبريد الطبقة السفلى من الغلاف الجوي)، وأيضًا، وفقًا لتقديرات الأمم المتحدة التي نشرتها صحيفة الغارديان، فإن الثوران قد يترك لنا احتياطيات غذائية كافية لمدة 74 يومًا بالضبط.