اعلان

أول تعليق إسرائيلي بعد حصول سوريا على صاوريخ “إس-300” الروسية

Advertisement

قال وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إن إسرائيل لن تتمكن من التخلي عن العمليات العسكرية في سوريا، على الرغم من أنها غير مسرورة بظهور منظومات “إس-300” الروسية لديها، مشيرا إلى أن هذا الموضوع الوحيد، الذي ليس لديه مخرج. وأشار وزير الدفاع إلى أن إسرائيل “لا تبحث عن المغامرات”، لكنها تحمي مصالحها الأمنية فقط. وأكد أن البلاد تتواجد في وضع لا يمكنها فيه تقديم أي تنازلات في هذا المجال.

كما أعرب ليبرمان عن أسفه أن موسكو لم تقبل تأكيدات إسرائيل بعدم تورطها في سقوط الطائرة “إيل-20″، منوها إلى أن البلدين حاليا يجريان حوارا حضاريا وصحيحا. وقال وزير الدفاع الإسرائيلي: “أرى أن مهمتنا الأساسية اليوم عدم اللجوء إلى الإزدواجية، ولكن إرجاع علاقات العمل إلى وضعها الطبيعي هي المهمة الرئيسية اليوم — العودة إلى نظام العمل الطبيعي والتنسيق بنشاط أكبر واستخدام “الخط الساخن” لمنع الخلافات. نحن بحاجة إلى العمل”.