هل تذكرون السعودية التي قتلت زوجها رئيس المجلس البلدي في رمضان بمساعدة وافد سوري.. هذا الحكم أصدر بحقهما

أصدرت المحكمة الجزائية في بريدة حكماً ابتدائياً بالقتل حداً للغيلة على مواطنة ومساعدها السوري بعد قتلهم رئيس المجلس البلدي في شهر رمضان  الماضي.

ونجحت الجهات الأمنية بشرطة العاصمة المقدسة، وقتها في الإطاحة بقاتل الدكتور إبراهيم الغصن رئيس المجلس البلدي ببريدة، وتم تحديد هوية المجرمين، وهما زوجة المجني عليه، سعودية الجنسية سورية الأصل والمنشأ، ووافد من الجنسية السورية، أعمارهما في العقد الرابع من العمر، حيث أقرا بما نسب إليهما وقيامهما بالتخطيط لجريمتهما وتنفيذها والاعتداء بغتةً على المجني عليه داخل منزله ومن ثم نقله والتخلص منه، ومحاولتهما إخفاء معالم فعلتهما والفرار إلى خارج البلاد.