اعلان

خاطب معضولة عنيزة يخرج عن صمته ويعلق على قرار المحكمة.. ويكشف بدايات القضية وسبب تقدمه للفتاة أكثر من مرة

Advertisement

قال خاطب فتاة العضل بعنيزة، أن الحكم في القضية التي رفعتها خطيبته، تسبب مباشرة في إيقاع الضرر عليه. وحسب ” عكاظ” أضاف: إرجاع قرار المحكمة بتأييد عدم عضل خطيبته، لوصفه بأنه «غير متكافئ معها دينيا»، لعزفه الموسيقى. قلل من مكانته المجتمعية والوظيفية بحكم عمله معلم أجيال، وأساء إلى أسرته الذي هو وليهم الشرعي بعد وفاة والده.

وأكد أنه يعول على إنصافه ورد حقه من الشهود والسماح له بالدفاع عن نفسه. مشيرا إلى أنه لم يتم السماع لشهادته في القضية التي هو طرف فيها، رغم وصفه بتلك الصفات.
وأضاف «محكمة الاستئناف أعادت القضية إلى دائرة الأحوال الشخصية في المحكمة العامة بعنيزة لسماع رأيه، وجوابه وإفادته حول التهم التي نسبت إليه بعزفه الموسيقى وعدم كفاءته الدينية، لكن جاء القرار بأنه لا حاجة لحضور الخاطب».
وأشار إلى أن بداية خطبته من الفتاة تعود لأكثر من 15 سنة، بحكم أن الأهل والأقارب جيران في حي واحد منذ 30 سنة.
ولفت إلى أنه تقدم لخطبتها نظرا إلى ثناء أهله عليها وأخلاقها ومستواها التعليمي والفكري».مضيفا أنهم لم يوافقوا على خطبته، وكرر التقدم لها، فأعاد الخطبة منها.
وقال «أحضرت مزكين أفادوا بإقامتي الصلاة في المسجد ومن مرجعيتي في العمل ومن الزملاء المخالط لهم»، لكنه فوجئ بمنعه من الزواج منها.