تفجير في الحج وفوز النصر بالدوري.. باحث سعودي يذكر المواطنين بأحداث ووقائع هامة في وسم 1409هـ

سرد الباحث في الشأن الاجتماعي “منصور العساف” عدد من الأحداث والوقائع الهامة العالقة في أذهان المواطنين والمقيمين الذين عايشوا تلك هذه الفترة عام 1409 هـ.

ونشر العساف هذه التغريدات تحت وسم في 1409هـ، والتي شهدت وقائع هامة كانت الأبرز فيها وفاة القارئ المصري الشيخ عبدالباسط عبدالصمد، والأحداث الرياضة مثل فوز نادي النصر ببطولة الدوري، وتفجيرات في الحج، وقصيدة الأصمعي، وصدور نظام هيئة التحقيق والإدعاء العام.
كما شهد هذا العام ، وصول درجات البرودة شمال المملكة إلى “ثمان درجات تحت الصفر” وظل هذا الموسم استثنائياً، تصدر شريط “العفن الفني” وقصيدة الأصمعي مبيعات أشرطة الكاسيت ذات المحتوى المحافظ ، أكشاك ومحلات التسجيلات الإسلامية تملأ الأفق الواسع لمدينة الرياض .
كما شهدت تلك الفترة صدور نظام هيئة التحقيق والادعاء العام، وكذلك أول عرض يشهده شهر رمضان المبارك لبرنامج حروف وإطلالة متميزة – كالعادة – لماجد الشبل رحمه الله، وكذلك وفاة القارئ المصري الشهير عبدالباسط عبدالصمد ،و ما زالت تسجيلاته تحقق أعلى المبيعات، ‏فيما سجل ماجد هدفه الشهير في إنجلترا.
أيضاً جاءت من ضمن الأحداث الهامة زيارة الملك فهد للقاهرة بعد القطيعة العربية وسط استقبال رسمي وشعبي حافل بعد انقطاع قرابة عشر سنوات، ‏وطرح وزارة المعارف كتب المناهج التعليمية بتصاميم جديدة وإخراج حديث وألوان متعددة، ‏وكذلك وفاة الأمير محمد بن عبدالعزيز.
وشهدت تلك الفترة أيضاً ، نهاية الحرب العراقية الإيرانية بعد ثمان سنوات من الحرب الدموية، وتم التوقيع والموافقة على وقف إطلاق النار بعد استلام “رفسنجاني” لمقاليد السلطة في الجمهورية الإيرانية،كما شهدت ‏عمل دبلوماسي فخم وحضور متميز لوزارة الخارجية السعودية انتهي بمعاهدة الطائف لجمع الفُرَقاء والأحزاب اللبنانية التي أعلنت مطلع عام 1410هـ بعد مداولات واجتماعات مكثفة أواخر هذا عام1409 هـ .
ومن بين أهم هذه الأحداث، انتصار الأفغان وانسحاب جيوش الاتحاد السوفيتي ، وثورات ما سمي بـ”الربيع الأوروبي”، وتحرر أوروبا الشرقية من نيران الاشتراكية ، تلاه هدم جدار برلين وسقوط دكتاتور رومانيا “تشاوشيسكو”، و‏تفجير في موسم الحج يقتل أحد الحجاج ويصيب عدداً من المارة والمعتمرين، والجهات الأمنية تقبض على الفاعلين وتعدمهم بعد عرض شهادتهم في شاشة القناة الأولى في التلفزيون السعودي، كما شمل نظام التعليم المطور في مدارس الثانوية (80٪) من مدارس مدينة الرياض، ‏واعتزال عدد من الممثلين والمطربين للفن ، الصحوة تملأ الأفق.
وفي هذا العام استضافت المملكة بطولة كأس العالم للشباب في كرة القدم و”كوكا كولا” تعود للمملكة بعد انقطاع “21 عاماً” من خلال رعايتها للبطولة، ومنتخبنا يخرج في الأدوار الأولى برغم فوزه على منتخب البرتغال الذي حقق اللقب، وشهدت حصول نادي النصر على بطولة الدوري والهلال بطل الكأس بثلاثية نظيفة في مرمى النصر، وماجد هداف العرب للمرة الثانية وهداف الدوري للمرة السادسة، ووفاة الشاعر حمد الحجي -رحمه الله- بعد صراع دام أكثر من ثلاثين عاماً مع الأمراض النفسية.
وإنتهت أحداث الفترة بتوديع الشيخ علي جابر محراب الحرم المكي ‏بعد شهر رمضان المبارك، بعد ثمانية أعوام دوت فيها تراتيله الخاشعة بين سواري البيت العتيق.