أول تعليق من التحالف الدولي بشأن هجوم إيران الصاروخي في سوريا

قال التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة في سوريا إن إيران لم تقدم “أي إنذار” لضربة صاروخية نفذتها في سوريا، ردا على هجوم الأحواز الذي أسفر عن مقتل 25 شخصا وإصابة العشرات قبل أيام.

وأعلن شون ريان، المتحدث باسم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة داعش في سوريا إن “القوات الإيرانية لم تقم بأي إنذار سابق الليلة الماضية”، وفقا لما ذكره في بيان صادر، الإثنين.
وأفاد ريان بأن قوات التحالف لم تكن في خطر و”الائتلاف ما زال يقيّم ما إذا كان هناك أي ضرر”.
وكانت وسائل إعلام حكومية إيرانية قد قالت إن قوات الحرس الثوري أطلقت صواريخ متعددة على شرق سوريا في ساعة مبكرة من صباح الاثنين استهدفت متشددين يشتبه أنهم متورطون في هجوم 22 سبتمبر/ أيلول الذي استهدف عرضا عسكريا في الأحواز.