مصادر تكشف مفاجأة حول ملابسات مقتل خمسيني على يد ابنه في محافظة بلقرن

كشفت مصادر خاصة أن الشاب العشريني المتهم بقتل والده الخمسيني في محافظة بلقرن التابعة لمنطقة عسير، لم يقدم على ارتكاب الجريمة، رغم أنه سلم نفسه للجهات الأمنية عقب وقوع الحادث.

وأوضحت مصادر قريبة من مقر وقوع الحادث أن الشاب المتهم لم يقتل والده، حيث كانا متواجدين معًا ودار بينهما نقاش حاد، تعرض على إثره الوالد إلى سكتة قلبية وفارق الحياة؛ إذ إنه كان يعاني من مرض بالقلب.
وأكدت المصادر وفقًا لموقع “تواصل”، أن الشاب ذهب لمركز الشرطة، بسبب خوفه بعد علمه بوفاة والده، وسلم نفسه وروى ما حدث، في حين كشفت التقارير الطبية الصادرة من الطب الشرعي المباشر للحالة أن المتوفى لم يقتل وأن سبب الوفاة “سكتة قلبية”.