ناكثًا اتفاقَه.. “الحوثي” يمنع هبوط طائرة أممية لنقل ابنَيْ “صالح”

منعت ميليشيا الحوثي الإيرانية طائرة أممية من الهبوط في مطار صنعاء الدولي، اليوم الجمعة؛ حيث كانت ستقلُّ نجلَي الرئيس السابق علي عبدالله صالح إلى خارج اليمن؛ بحسب اتفاق مسبق مع الأمم المتحدة. وكلفت الأمم المتحدة طائرة تابعة لها بنقل ابنَيْ علي صالح “صلاح، ومدين” إلى خارج اليمن؛ بحسب اتفاق الإفراج عنهم من قبل ميليشيا الحوثي.

وقد أقلعت الطائرة من مطار العاصمة الأردنية عمّان وتوجهت إلى صنعاء، إلا أن الحوثيين منعوا هبوطها؛ ما أجبر الطائرة الأممية على العودة إلى وجهتها إلى عمّان بعد تعنُّت وعدم تجاوب من ميليشيا الحوثي الإيرانية بالهبوط في مطار صنعاء. وتكشف هذه الواقعة عن مدى عدم جدية ميليشيات الحوثي واستمرارها في خرق العهود والمواثيق. يُذكر أن الحوثيين قد اشترطوا وصول طائرة عمانية إلى مطار صنعاء الدولي لنقل أقارب “صالح” إلى العاصمة العمانية مسقط، فيما وافق التحالف العربي لدعم الشرعية بقيادة السعودية على أن تتولى نقلهم طائرةٌ تابعة للأمم المتحدة، وهو ما قوبل برفض الحوثيين.