واقعة “غير مسبوقة” لرئيس أمريكي.. هكذا كسر ترامب تقليدا عمره عقود.. وهذا ما لجأت إليه رئيسة دورة الأمم المتحدة

كسر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تقليدا عمره عقود في الأمم المتحدة، وذلك حين حضر متأخرًا إلى جلسة الدورة الــ73 للجمعية العامة. ويقضي العرف في إلقاء كلمات رؤساء الدول في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن يتحدث رئيس البرازيل أو من ينوب عنه أولاً، ثم يتحدث رئيس الولايات المتحدة، وفقا لـ”سكاي نيوز”.

وصعد الرئيس البرازيلي، ميشال تامر، إلى منصة الجمعية العامة وألقى كلمته واختتمها، في وقت لم يكن ترامب قد وصل القاعة المخصصة للخطابات، الأمر الذي اضطر رئيسة الدورة الحالية، فرناندا أسبينوزا، الطلب من رئيس الإكوادور، لينين مورينو، إلقاء خطابه، ريثما يأتي ترامب. يُذكر أن موكب ترامب الضخم، تحرك من أمام مبنى الجمعية العامة، وزاد في تأخيره توقفه لعدة دقائق متحدثًا للصحفيين خارج مقر الأمم المتحدة.