اعلان

أطباء مصريون يصدمون بعد “ولادة نادرة” تحدث كل 500 ألف حالة.. هذا ما اكتشفوه في أحشاء الطفلة !

Advertisement

اكتشف أطباء مصريون بمحض الصدفة، وجود مولودة في أحشاء مولودة ولدت لتوها، حيث لاحظ الأطباء أن بطن الطفلة الوليدة منتفخة، وبعد إجراء الأشعة، اكتشفوا وجود طفلة أخرى في بطنها. وقال الدكتور مظهر عطية، أخصائي النسائية والتوليد، إنه أثناء إجرائه عملية وضع قيصرية لسيدة تبلغ من العمر 32 عامًا، فوجئ بانتفاخ كبير في بطن الطفلة المولودة، وبعد إجراء أشعة اكتشف أنها حامل في طفلة أخرى داخل بطنها.

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج”مصر النهاردة” المذاع على قناة “مصر الأولى”: السيدة كانت حاملاً في توأم، ولكن هناك جنين تغلف داخل بطن الجنين الآخر. وأكد أنه سيتم إجراء عملية جراحية للرضيعة لاستخراج الجنين من أحشائها، مؤكدًا أن هذه الحالة تحدث مرة كل 500 ألف حالة حمل. وتابع: “الجنين المغلف داخل بطن شقيقته يشبه فقط في شكله الخارجي الجنين العادي، ولكن جسده غيرمكتمل فهو عبارة عن أنسجة فقط”.