اعلان

البرازيل توجه ضربة موجعة لـ حزب الله

Advertisement

ألقت السلطات البرازيلية، القبض على أسعد أحمد بركات، الذي يعد أحد كبار ممولي حزب الله، المصنف إرهابيا في الولايات المتحدة.
وقالت الشرطة الاتحادية البرازيلية في بيان، أنها أوقفت بركات واحتجزته في مدينة، فوز دو إيغواسو الحدودية، الجمعة، وفق وكالة “أسوشيتد برس”.

وكانت باراغواي أعلنت في أواخر أغسطس الماضي، إصدار مذكرة توقيف بحق بركات، كما أمر رئيس باراغواي، ماريو عبده بينيتيز، بفتح تحقيق بشأن الرجل، في خطوة اعتبرت تحولا في سياسات حكومات في أميركا اللاتينية بشأن “غض الطرف” عن نشاطات الميليشيات.
يذكر أن ” بركات” قد حصل على جنسية باراغواي عام 1989، لكنها سحبت منه في عام 2003 بموجب قرار من محكمة العدل العليا، إلى أن تمكن في أبريل الماضي من الحصول على جواز سفر جديد.
وينتمي بركات لعائلة لبنانية، ويدير أنشطة إجرامية في “منطقة الحدود الثلاثية” بين كل من الأرجنتين والبرازيل وباراغواي.
وفرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على بركات عام 2004 لتمويله حزب الله، ثم فرضت عقوبات على أخويه حمزة وحاتم في عام 2006.
وكانت الحكومة الأرجنتينية قد بدأت بتضييق الخناق على “منظمة بركات” الإجرامية المرتبطة بحزب الله، في يوليو الماضي، عندما جمدت أصول من يُفترض بأنهم يشكلون جزءا من “عشيرة بركات”.