تفاصيل جديدة في واقعة تحطيم خادمة إثيوبية منزل مواطن بالخرج.. وهذا ما كانت تردده بصوت مرتفع

كشف مواطن في الخرج تفاصيل واقعة قيام خادمة إثيوبية بتحطيم مطبخ المنزل وذلك بعد أن انتابتها حالة هستيرية، انتهت بتكبيلها وإبلاغ الشرطة ومغادرتها إلى بلدها.

وحسب ” سبق” قال المواطن “محمد مضحي”،: “عصر الجمعة خرجتْ أمي وشقيقاتي من المنزل لزيارة أحد الأقارب، وبعد عودتهن بعد صلاة المغرب فوجئن بتحوُّل المطبخ إلى فوضى عظيمة، أشبه بمكب نفايات.
وتابع: كانت الخادمة تجلس في إحدى زوايا المطبخ وهي في حالة هستيرية وصياح شديد، وتنادي (الشيطان.. الشيطان)” لافتا إلى إن أحد شقيقاته قامت بمناداته وشقيقه، وتمكنا بالسيطرة عليها، وتكبيل يديها حتى لا تؤذي مَن حولها.
وأضاف: قمنا بإبلاغ الشرطة التي حضرت، ووجهتنا إلى مخفر شرطة الخالدية، وتم تحويل الخادمة إلى مجمع الأمل للصحة النفسية بالخرج.
وأردف: “بالرغم من الضرر الكبير الذي لحق بمنزل والدَيّ إلا أن والدتي أصرت بشكل قاطع على التنازل عنها، وعدم مطالبتها بأي تعويض من جراء ما فعلته، وطالبتنا بالمسارعة بعمل حجوزات سفر لها لبلدها معللة ذلك بأنها فقيرة. مضيفا أن الخادمة غادرت لبلدها عصر السبت بعد الانتهاء من الإجراءات الرسمية.