المملكة تنفذ مشروعات إنسانية بـ5 مليارات دولار لدعم “التعليم” في عدد من الدول

أكد المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة أن المملكة قامت بدعم العملية التعليمية وتنفيذ البرامج والمشروعات في الدول المنكوبة، بقيمة إجمالية بلغت 5 مليارات و213 مليون دولار. وأوضح الربيعة أن عدد الطلاب والطالبات المستفيدين من هذه المبادرة حوالي 2.39 مليون طالب وطالبة موزعين على 132 برنامجًا ومشروعًا إنسانيًا تعليميًا في 32 دولة، بالتعاون مع عددٍ من المنظمات التابعة للأمم المتحدة.

وجاءت اليمن في مقدمة الدول المستفيدة من تلك المشاريع بحوالي مليار و880 مليون دولار، ثم سوريا بـ765 مليون دولار، ثم أندونيسيا بـ428 مليون دولار، وغينيا بـ340 مليون دولار، ومصر 300 مليون دولار، والصين 217 مليون دولار. كما شملت دولاً أخرى منها النيجر والمغرب وكوبا ولبنان وموريتانيا وطاجيكستان وأوزباكستان وسريلانكا وموزمبيق وفيتنام وأوغندا وملاوي وتونس وتشاد وكوت ديفوار وبنين وباكستان وفلسطين والكاميرون والأردن وأفغانستان وميانمار والعراق وزامبيا والهند.

وأكد الربيعة أن هذه الجهود المبذولة تأتي ضمن إطار الرسالة الإنسانية التي تقدمها المملكة من خلال مركز الملك سلمان للإغاثة، بهدف نشر التعليم لدى الدول والشعوب المحتاجة بدعم الطلاب والطالبات ورفد المدارس والمؤسسات التعليمية بالقدرات البشرية وتوفير جميع الأدوات والمستلزمات الدراسية.