اعلان

بعد دعوة الملك سلمان.. لقاء تاريخي في جدة غدا ينهي حرب بين دولتين استمرت 20 عاما

Advertisement

Advertisement

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة السعودية، غدا الأحد، ليوقعا اتفاقا تاريخيا يعزز العلاقات بين بالبلدين وينهي العداء السابق، وذلك وفقا لوكالة “فرانس برس”.

ووجه خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز، دعوة عاجلة لتوقيع إنهاء الحرب في جدة، بحضور كل من الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد.
وذكرت قناة “العربية”بأن الملك سلمان دعا الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، لحضور توقيع اتفاق السلام بين إثيوبيا وإريتريا.
وقبل أيام، أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، سحب قوات بلاده من الحدود مع إريتريا وقيام الأخيرة بالمثل، ضمن إجراءات من شأنها إزالة التوتر المزمن في العلاقات بين البلدين.