الأمير هاري يكشف سر مثير للجدل في علاقته بجدته الملكة إليزابيث الثانية.. ويوجه نصيحة بشأنها

كشف الأمير هاري، عن سر مثير، مؤخرا، حين قال إنه ما زال يشعر بالفزع حين يلتقي جدته الملكة إليزابيث الثانية في قصر باكينغهام على الرغم من كونه حفيدا يبلغ 33 سنة من العمر.

وأدلى دوق ساسيكس بتصريح يلخص علاقته بجدته الملكة أثناء حديثه لفيلم وثائقي حول الحياة اليومية للأسرة الملكية في بريطانيا، وفق ما نقلت صحيفة “تلغراف”.
وظهر الأمير هاري في العمل الوثائقي وهو يقدم إرشادات لفريق مختص في الضيافة جاء من منطقة الكاريبي كي يعمل في قصر الملكة.
وخاطب الحفيد الطاقم الذي قضى أسبوعين في قصر باكينغهام “إذا التقيتم الملكة في ممرات القصر فلا تصابوا بالفزع، وعلى كل حال ستصابون، وذاك يحصل لنا جميعا”.
وأضاف الأمير هاري “لقد قضيتم في هذا القصر أسبوعين وهذه المدة أطول مما قضيته أنا في المكان”.
ويسعى العمل الذي سيسمى “ملكة العالم” إلى نقل صور حصرية وغير مسبوقة من حياة الملكة إليزابيث وكيفية إدراتها للبلاد وشؤون الكومنولث.
ويرتقب أن يجري عرض العمل الوثائقي في الخامس والعشرين من سبتمبر الجاري على قناة ITV الخاصة في بريطانيا.
وتعد بريطانيا واحدة من الملكيات العريقة في العالم وتحاط شؤون القصر والبروتوكول بعناية فائقة في المناسبات الرسمية والعائلية.