شاهد: وسط انتقادات حادة.. راقصة باليه شهيرة تؤدي رقصة في باحة أبرز مساجد دمشق

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يُظهر راقصة الباليه السورية الشهيرة يارا خضير خلال قيامها بأداء رقصة داخل باحة أحد أبرز المساجد الأثرية في العاصمة دمشق. وأظهر الفيديو، راقصة الباليه يارا وهي ترتدي ملابس قصيرة وغير محتشمة، فيما يظهر خلفها حرم مسجد التكية السليمانية وسط مدينة دمشق.

وأثار الفيديو موجة غضب كبيرة في الأوساط الاجتماعية والإسلامية بسوريا بسبب ما وصفوه انتهاك راقصة الباليه لحرمة المسجد الذي يعد بيتنا من بيوت الله سبحانه وتعالى ومكانا لعبادة الخالق عز وجل. ويعد مسجد التكية السليمانية هو أحد أهم الآثار العثمانية في مدينة دمشق حيث يقع وسط مبنى متكامل يضم مسجداً ومتحفاً وسوقاً للمهن اليدوية، وجرى بنائه عام 1554م، وتبلغ مساحة المدينة كاملةً نحو 11 ألف متر مربع.

إن ما تحاولون تدميره هو أكثر من حياة.#Awake – Dance StoryStory by : Saifedine Daqouri – Tulip A-zStaring :Yara Khdair Yara Khdair Yara Khdair – يارا خضيرD.O.P : Ahmad Al-khiamiMakeup : Hamest Hamo / Ahmad Falah SalonHairstyle : Ahmad FalahSpecial thanks :Waref Diala – Idris DawwaOwned by : @Saif E.Daqouri – @Al-Khiami Photograpghy 2018#Yara_khdairبتمنى تشاركوني برأيكن وإذا عجبكن تساعدونا بنشرو ليوصل لأكبر عدد ❤️

Publiée par Yara Khdair sur Samedi 1 septembre 2018