هيئة المقاولين: 13 مبادرة لحل التحديات التمويلية التي تواجه القطاع.. ورفعها للجهات المعنية لإقرارها

كشفت الهيئة السعودية للمقاولين عن 13 مبادرة تم اقتراحها لحل أحد أبرز تحديات القطاع وهو التمويل، مبينة أن هذه المبادرات ما زالت تدرس لدى لجنة متخصصة بوزارة المالية تمهيدًا لرفعها للجهات المعنية لإقرارها. وتتضمن هذه المبادرات حلولًا تمويلية للمنشآت الصغيرة التي تتجاوز نسبتها 90% من مؤسسات المقاولات بشكل عام.

وقال رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمقاولين المهندس أسامة العفالق، إن هذه المبادرات جاءت نتيجة دراسة ممولة قدمها أحد المكاتب الاستشارية العالمية لدراسة معضلة التمويل في القطاع، وتحديدًا في المنشآت الصغيرة والمتوسطة، التي تعاني من أوضاع أشد خطورة من غيرها. وأوضح أن 4% من الشركات العاملة في القطاع مصنّفة، فيما يفتقر 96% منها إلى التصنيف، موضحًا أن الهيئة تتواصل في الوقت الحاضر مع اللجان المعنية بوزارة الشؤون البلدية والقروية لتحقيق مستوى أفضل لتصنيف المقاولين. وأشار خلال لقاء الهيئة مع مقاولي المنطقة الشرقية الذي عقد أمس الخميس في مقر غرفة الشرقية، إلى أن الهيئة بصدد وضع عقود نموذجية لجميع أنشطة المقاولات، لتضمن حقوق المقاول والمستفيد على حد سواء، مؤكدًا أن العديد من المشكلات التي ظهرت في القطاع تعود إلى عدم وضوح العقود أو انعدامها.