مقر للقيادات.. شاهد: مخبأ سري للحوثيين تحت الأرض في صعدة.. وهذا ما عثر عليه في الداخل

أفاد مراسل العربية الخميس أن الجيش اليمني بدعم من تحالف دعم الشرعية ضبط غرفة اتصالات وعمليات للحوثيين تحت الأرض في محافظة صعدة ، في ظل التقدمات العسكرية التي يحققها الجيش اليمني في المحافظات.

وأفاد مصدر ميداني  أن غرفة الاتصالات والعمليات التي اتخذتها الميلشيات لتنفيذ عملياتها العسكرية والتواصل مع عناصرها في الجبهات، وكمقر لاجتماع قياداتها، كانت تحت الأرض ومتصلة بأحد الكهوف الجبلية، وهي مكونة من 5 غرف، كل غرفة كانت تنفذ فيها مهام معينة.
وأكد المصدر أنه عثر في الداخل على أجهزة اتصالات وموصلات لاسلكية، وأرقام إشارات وشفرات كانت الميليشيات تستخدمها بين عناصرها، كما عثر على منشورات عقائدية وصور لزعماء الميليشيات.
يذكر أن الجيش اليمني، سيطر قبل أيام على وادي آل بو جبارة ومفرقي الجربة وأم الرياح في مديرية كتاف بصعدة.
وأكد مصدر عسكري ميداني في لواء الفتح بالجيش اليمني، أن القوات اليمنية وبإسناد من طيران التحالف تمكنت من السيطرة على وادي آل بوجباره، بعد معارك عنيفة خاضتها ضد الحوثيين، ليقترب الجيش من مديرية كتاف التي تبعد قرابة 13كلم عن الوادي، ومسافة 3 كلم عن الطريق الأزفلتي المؤدي إلى كتاف.
أما على صعيد عملية تحرير الحديدة ، فلا يزال تقدم الجيش مستمراً بعد أن تمكن الأربعاء من السيطرة النارية على طريق الحديدة صنعاء الاستراتيجي، وأحرز تقدماً ميدانياً جديداً، بعد وصوله إلى الأطراف الشمالية، لمنطقة “كيلو 16″، وسط محافظة الحديدة، بعد معارك عنيفة، ضد ميليشيات الحوثي.
ووصلت قوات الجيش إلى مفرق مديرية باجل شمال مدينة الحديدة، فيما تقدمت وحدات أخرى في جنوب المدينة نحو الجامعة ومنطقة الكورنيش.