“عمرو أديب” يكشف موعد اعتزاله الإعلام ويوضح ملابسات الفيديو الذي جمعه بـ”تركي آل الشيخ”

أعلن الإعلامي المصري عمرو أديب، عن موعد اعتزاله، بعد أن قضى 22 عاما في العمل الإعلامي، عقب انتهاء تجربته الجديدة في مجموعة قنوات إم بي سي، كاشفا عن ملابسات الفيديو المتداول الذي جمعه بالمستشار تركي آل الشيخ واعتبره البعض مهينا له. وأوضح في مؤتمر صحفي أقيم مساء أمس الأحد، للإعلان عن برنامجه الجديد “الحكاية” المقرر عرضه السبت المقبل على فضائية “إم بي سي مصر”، أنه بعد 3 سنوات من الآن سيكون أتم ربع قرن في العمل الإعلامي، وهو الوقت المناسب للاعتزال.

وأضاف “أديب”، صاحب الـ 55 عاما، أنه سعيد بأنه سينهي حياته الإعلامية في محطة كبيرة، وسيتفرغ بعدها لقضاء وقت مع أولاده وتشجيع فريقه المفضل نادي الزمالك. وحول الفيديو الذي جمعه برئيس الهيئة العامة للرياضة، المستشار تركي آل الشيخ، أثناء تعاقده مع “إم بي سي” لتقديم برنامج “الحكاية”، والذي اعتبره البعض أنه مهين للإعلامي المصري، أكد أديب، أن المقطع كان بغرض تقديمه لقنوات “إم بي سي”. وأضاف أنه بعد هذه الجلسة ذهب إلى دبي واجتمع مع رئيس مجلس إدارة قنوات “إم بي سي” وهو ما وثقته صور متداولة حول هذا الأمر، مشددا على أن تعاقده مع مؤسسة إم بي سي.