منها مؤامرة لاختفاء السحب والأمطار.. أكاديمي إيراني يكشف سر استمرار نظام الملالي في حكم إيران 40 عاما

شن مجيد محمدي الأكاديمي الإيراني المتخصص في علم الاجتماع، هجومًا على نظام الملالي، مؤكدًا أن أبرز نقاط قوى هذا النظام والتي أدت إلى استمرار حُكمه لأربعة عقود من الزمن، هو الجهل.

وأكد “محمدي” في مقاله المنشور على موقع “إيران إنترناشونال”، أن المذهبية الشيعية في إيران تتغذى على هذا الجهل لخداع الناس والتكالب عليهم وعلى ثرواتهم.
وأوضح “محمدي” أن آفة الجهل تلعب أقوى وأهم أداة يستخدمها النظام لضمان بقائه في حُكم الدولة الفارسية، مشيرًا إلى أن خطر الجهل يهدد المجتمع في إيران.
وكشف “محمدي” عن أبرز المحاور التي يعتمد عليها النظام الإيراني لنشر الجهل وتغذية المجتمع به وبين المواطنين بل وحتى المسؤولين في الحكومة، وهي: (الإيمان بنظرية المؤامرة، خداع الناس باسم الدين، عداء الغرب والغرور القومي).
واستشهد محمدي بأبرز الحوادث التي اعتبرها النظام مؤامرة خارجية على البلاد، ومنها ادعاء اختفاء السحب والأمطار من سماء إيران بسبب مؤامرة تقودها إسرائيل، وكذلك حادثة تورط أجهزة ودول أجنبية في إدمان الشباب الإيراني.