اعلان

مدرسة عالمية تحرم 100 طالب وطالبة من الدراسة وتضعهم في صالة بدون تكييف.. أولياء الأمور يكشفون التفاصيل

Advertisement

Advertisement

باشرت لجنة رسمية من تعليم جدة التحقيق في شكوى أولياء أمور ضد مدرسة عالمية حرمت 100 طالب وطالبة الدراسة ووضعتهم في صالة رياضية من دون تكييف لدوام يوم كامل، بسبب عدم دفع رسوم الدراسة التي تصل إلى 40 ألف ريال (حسب ادعاء أولياء الأمور).

وقال ولي أمر: “اليوم تم احتجاز ابنتي في “الجم” ومنعها من الدراسة أو حتى التواصل مع والدتها مع ما يزيد على 100 طالب وطالبة من دون تكييف، مع عدم إبداء السبب، علما بأني مسدد منذ أكثر من أسبوع 70% من رسوم السنة كاملة عن أطفالي الثلاثة فمن المسؤول عن ذلك”.
وقال آخر: “طريقة المدرسة المهينة في التعامل مرفوضة وللأسف رضخنا لمطالبهم وسددنا الرسوم لتجنب تعطيل أبنائنا والتأثير على نفسياتهم، وننتظر تدخل وزارة التعليم ووضع المدرسة عند حدها”.
فيما اشتكى ثالث قائلاً: “هذه السنة كانت مهينة ومذلة لأطفال كثيرين ومليئة بالأخطاء من قبل إدارات المدارس والتعليم والمسؤولية الأكبر على وزارة التعليم”.
وبحسب “عكاظ” أضاف ولي أمر: “إدارة المدرسة تعاملت مع الطلاب تماما كما تتعامل شركات إصلاح السيارات مع شركات التأمين؛ تحجز السيارة حتى تسدد تكاليف الإصلاح”.
وأضاف آخر: “أول تجربة لي مع المدرسة، وأنا مصدوم من هذه العقلية في الإدارة (ابتزاز وقلة حيلة)، عرفت بالصدفة أن ابنتي محتجزة طوال اليوم الدراسي في “الجم”، مع أنني قدمت دفعتين من الرسوم في ثاني يوم من الدراسة”.
بدورها قالت مديرة المدرسة لقد حدث ذلك بالخطأ، وأغلقنا القضية، وأولياء الأمور تفهموا ذلك، والمتسبب تمت محاسبته، ووعدنا الأهالي بعدم تكرار ذلك”. وأضافت: “لم نحبسهم بل وضعناهم في صالة رياضية مكيفة مخصصة للألعاب، وزودناهم بالأكل. كانوا في أحسن حال”.
من جهته، قال المتحدث باسم تعليم جدة حمود صقيران التعليم الأهلي يحقق في القضية، وخلال اليومين القادمين سنعلن نتائج التحقيق.