اعلان

جريمة رابعة بمصر.. أسرة كاملة قتلت ذبحا بالشروق

Advertisement

Advertisement

تكثف أجهزة الأمن المصرية جهودها لكشف ملابسات العثور على أفراد أسرة كاملة قتلوا ذبحا في منطقة الشروق شرق مصر.

وتلقى مدير أمن القاهرة بلاغًا من الأهالي بانبعاث رائحة كريهة من أحد العقارات بمنطقة وسط مدينة الشروق، وعلى الفور انتقلت قوة أمنية إلى موقع البلاغ، حيث تبين وجود جثث لأفراد أسرة كاملة وهم الأم و3 أبناء قتلوا ذبحا وبطريقة بشعة.
ووفق تحريات أجهزة الأمن فإن الدلائل تشير لتورط الأب في ارتكاب المذبحة، حيث تبين وجود خلافات شديدة بينه وبين زوجته.
وأمرت النيابة العامة بدفن الجثث الأربع وتكليف رجال الأمن بسرعة كشف ملابسات الحادث والقبض على الجاني.
وكانت مصر قد شهدت مذبحة في مايو الماضي راحت ضحيتها أسرة كاملة في منطقة الرحاب شرق القاهرة، ورجحت مصادر أمنية انتحار الأب بعد قتله لزوجته وأبنائه، كما وقعت مذبحة أخرى في منطقة بولاق الدكرور خلال يونيو الماضي راحت ضحيتها زوجة وطفلتاها، وتبين أن الأب وهو نجل فنان راحل وراء ارتكاب الجريمة بسبب تعثر ظروفه المالية.
وقبل أيام وقعت مذبحة أخرى في مدينة بنها راح ضحيتها أب وأبناؤه الأربعة وكشف تقرير الطب الشرعي وفاتهم جميعا بالسم.