جامعة شقراء تتخذ قرار صعب ضد طالب سعودي لهذا السبب.. والأخير يكشف: أجبرني على ذلك بري بوالدتي

عقب فصله أكاديمياً، ناشد الطالب عبدالرحمن بن زيد المطيري؛ المسؤولين في جامعة شقراء، إعادة قيده للدراسة من جديد، بعد فصله لكثرة غياباته.
وأكد الطالب أن الأمر الذي أجبره على ذلك هو بره بوالدته التي كانت تراجع المستشفيات بالرياض، ولم يكن أمامه طريق إلا التضحية من أجلها والغياب حين حاجتها حتى تراكمت عليه الأيام، وفقًا لـ “سبق”.

وأوضح الطالب المطيري: أنه طالب في جامعة شقراء بقسم الفيزياء في كلية التربية بعفيف، وتعرّضت والدته لمشكلات صحية وارتبطت متابعتها الطبية بمستشفيات الرياض، وهو المعني بشؤونها حيث أخذ على عاتقه الذهاب بها في كل مرة من مقر سكنهم بمهد الذهب إلى الرياض للمراجعة، الأمر الذي يجبره على الغياب عن الدراسة في كل مرة.
وتابع: “لم يتبقَ ليّ على التخرج سوى 19 مادة فقط، ولكن الظروف التي ألمّت بوالدته أجبرته على التضحية لأجلها، واتخذت ضدّه الجامعة قرارا بالفصل لغياباته”، مناشدًا مدير جامعة شقراء، بالنظر إلى مشكلته نظرة أبوية ومراعاة ما تعرَّض له من ظروفٍ وإعادة قيده للدارسة.