اعلان

صور نساء بدون “حجاب” على غلاف صحيفة الأزهر الرسمية يثير غضب “المتشددين”!

Advertisement

Advertisement

أثار نشر الصحيفة الرسمية لمشيخة الأزهر، على صدر الصفحة الأولى من عددها الصادر قبل يومين، صورًا لشخصيات عامة من السيدات وكان من بينهن غير محجبات، شاركن بالكتابة والتعليق في إطار تغطية صحافية لمواجهة “التحرش”، غضب “متشددين” عبروا عن رفضهم لظهور “سافرات” وعدوه “عارًا على حد قول بعضهم، وفقًا لـ”الشرق الأوسط”.

شخصيات عامة

وأثار عدد الصحيفة، غضب “متشددين” بعد أن تضمن مشاركة من شخصيات عامة، من بينهم رئيسة المجلس القومي للمرأة، الدكتورة مايا مرسي، والنائب الأسبق لرئيس المحكمة الدستورية العليا، المستشارة تهاني الجبالي، والناشطة الحقوقية عزة سليمان، وإعلاميات وصحافيات معنيات بقضية التحرش. فضلاً عن تغطية موسعة لدعم الأزهر لقضايا المرأة.

غلاف العدد

وقال رئيس تحرير “صوت الأزهر” المصرية، الصحافي، أحمد الصاوي، “الغضبة التي عبر عنها متشددون على صفحات مواقع التواصل تجاه غلاف العدد، أو الاحتفاء من قبل التيار المدني أو العلماني باعتبارها موقفاً جديداً من الحجاب، كلاهما يخرج الموضوع عن سياقه كممارسة صحافية، تأتي ضمن مهام الصحيفة في دعم وتشجيع المؤسسة التي تُصدرها بشكل إيجابي خاصة في شأن عام يهم قطاعًا كبيرًا من المصريين وهو مجابهة التحرش”