اعلان

استشاري يحذّر: هذه الأخطاء يقع فيها مرضى السكري

Advertisement

Advertisement

حذّر استشاري سكري، مريض السكري بنوعيه، من الوقوع في بعض الأخطاء الشائعة التي من شأنها أن تؤدي إلى عدم استجابته للعلاج.

وقال الدكتور فهد القحطاني: على المريض مراعاة تلك الأخطاء وتداركها لكي يحصل على الجرعة السليمة دون حدوث مضاعفات.
وأضاف: هناك نوعان أساسيان هما “المعتمد على الأنسولين منذ بداية تشخيص المرض، وغير المعتمد على الأنسولين والذي قد يعتمد على الأنسولين في مراحل متأخرة في حال لم يستجب للحبوب”، إضافة إلى نوع ثالث هو “سكري الحمل”، كما توجد أنواع أخرى لكنها غير منتشرة.
وأردف: من الأخطاء الشائعة عدم معرفة مريض السكري بالهدف من المتابعة ونتائج التحاليل، والمفترض إخبار المريض بالنتائج والهدف من المتابعة.
وتابع: الهدف في الغالب أن يكون السكر التراكمي أقل من “7” بدون وجود انخفاضات شديدة متكررة، وتستثنى بعض الحالات حسب ما يراه الطبيب.
وقال “القحطاني”: الضغط أقل من 130/ 90، وتستثنى بعض الحالات حسب ما يراه الطبيب.
وأضاف: الكولسترول “LDL” أقل من 100- 120 وتستثنى بعض الحالات حسب ما يراه الطبيب، كما يجب متابعة زلال البول وبقية التحاليل الأخرى.
وأردف: من الأخطاء الشائعة عدم معرفة العوامل التي تسرع امتصاص الأنسولين والتي تؤخر امتصاص الأنسولين.
وتابع: العوامل التي تسرع من امتصاص الأنسولين تشمل “الحقن المناسب حسب شرح الطبيب والتثقيف الصحي، تدليك ما حول منطقة البطن، ممارسة الرياضة”.
وقال “القحطاني”: من العوامل التي تؤخر امتصاص الأنسولين “حقن الأنسولين مباشرة بعد خروجه”.