بالفيديو.. مناهجنا الجديدة تتخلص من الجمود وتتفاعل مع التغيير بذكاء

بعد عقود طويلة من حالة الجمود التي لازمت المناهج الدراسية نجحت وزارة التعليم و”تطوير للخدمات التعليمية” في مواكبة التقنية من ناحية، والتطورات التي تعيشها السعودية من ناحية أخرى؛ وعملتا على تضمين المناهج موضوعات تتفاعل مع التغيير بذكاء. وبشعار “بدأنا التغيير.. والقادم أجمل” قال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير للخدمات التعليمية، الدكتور محمد الزغيبي: إن الكتب الجديدة هي نتاج التطور من آراء المعلمين، والمجتمع بشكل عام. مشيرًا إلى أنها تتضمن 300 معلومة عن رؤية 2030 بالدروس المربوطة فيها.

وأضاف: هناك شخصيات محببة للطلاب مثل “فواز ونورة” وعائلتهما، تضمنتها المناهج. كما تحتوي الكتب على كود تفاعلي، تتم قراءته عبر الجهاز، الكود الأول لمحتوى الكتاب، والكود الثاني يخدم المستخدم في عملية إبداء الآراء، وتقديم الملاحظات. وكشف “الزغيبي” أن الجديد أيضًا هو الواقع المعزز لمادة العلوم؛ إذ يوجد لها تطبيق من بوابة “عين”، ينقل الطالب من رسمة ساكنة إلى رسمة تفاعلية. وفي مادة الأدب والنصوص متاح عملية الاستماع عبر الكود؛ إذ ينقل الطالب إلى الرابط. كما شمل التطوير مقررًا في البرمجة، صنعه معلمون ومعلمات سعوديون، والمتاح فيه أربع لغات. وكذلك محتوى خاص بإنجازات العلماء والأدباء السعوديين والسعوديات.