“الزكاة والدخل” تحذر منتجي السلع “الضارة بالصحة” من عدم تقديم إقراراتهم الضريبية

طالبت الهيئة العامة للزكاة والدخل، مجددا منتجي السلع الانتقائية بالالتزام بتقديم إقراراتهم الضريبية للفترة الرابعة من العام الحالي 2018م، التي تمثل شهري يوليو وأغسطس الماضيين، وذلك في موعد أقصاه 15 من شهر سبتمبر الحالي. وشددت في بيان لها اليوم الثلاثاء على ضرورة تقديم المنتجين للسلع الانتقائية للإقرارات الضريبية من خلال البوابة الإلكترونية للهيئة، وذلك تجنباً للوقوع في مخالفات وغرامات تعادل 5% من قيمة الضريبة التي كان يتعين الإقرار بها عن كل 30 يوم تأخير في تقديم الإقرار أو جزء منه، وتكون الغرامة بحدها الأقصى 25% من قيمة الضريبة التي كان يتعين الإقرار بها.

وحذّرَت الهيئة من إنتاج أو حيازة أو تخزين أو نقل أي سلع انتقائية بصورة مخالفة للأنظمة بقصد التهرب من أداء الضريبة المستحقة حيث سيترتب على ذلك غرامة تعادل قيمة الضريبة المستحقة على السلع الانتقائية محل التهرب، وفي حال تكررت المخالفة يتم تطبيق الحد الأعلى للعقوبة الذي يتمثل في ثلاثة أضعاف قيمة السلعة الانتقائية محل التهرب. وأكدت على أنها تقوم بجولات ميدانية لمتابعة مدى التزام المنشآت بتنفيذ الأنظمة الخاصة بالضريبة الانتقائية، وذلك بالتعاون مع الجهات الأخرى ذات العلاقة، مشيرة إلى أن منع أو إعاقة أو عدم تمكين موظفي الهيئة من أداء واجباتهم الوظيفية يُعد مخالفةً تصل غرامتها إلى خمسين ألف ريال. يشار إلى أن ضريبة السلع الانتقائية تفرض على السلع ذات الأضرار بالصحة العامة أو البيئة وتطبَّق حالياً على المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة والتبغ ومشتقاته، وبدأ تطبيقها بالمملكة في منتصف عام 2017م.