شاهد: سعودي يخطف الأضواء بمهرجان دولي بصور التقطها بجواله

سرقت لقطات المصور السعودي ناصر الناصر الأضواء في مهرجان “طريق الحرير الدولي” المقام هذه الأيام في الصين والتي تمثل جوانب مختلفة للبيئة والموروث المحلي.

اللافت أن الناصر يشارك في المهرجان بصور تم التقاطها بكاميرا هاتفه النقال.
وقال في حديثه لموقع “العربية.نت”: “المهرجان مختص بالتصوير بالكاميرات، وراسلت إدارة المهرجان بمجموعة من الصور التي التقطتها بهاتفي الذكي وتعكس التراث السعودي، وجاءتني الموافقة بقبول الأعمال”.

المصور ناصر الناصر

وتابع: “بالنسبة لي قبولي في مهرجان يختص بالتصوير بمجموعة صور كانت عبر كاميرا جوال أعتقد أنه أمر مهم وخطوة مهمة في تطور أساليب التصوير والانتقال به من الكاميرا التقليدية إلى كاميرا الهواتف الذكية”.
وبيّن الناصر، الذي سبق له تمثيل المملكة في معرض أقيم في لوس أنجلوس بتنظيم “إثراء” تزامن مع زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لأميركا، أن العالم شغوف لرؤية تراث الجزيرة العربية الشعبي عبر الأزياء والمكان والإنسان. والجديد وفقاً للناصر هذه المرة أن التصوير بعدسة الجوال أكثر عفوية وقرباً من الناس على عكس العدسات المتطورة التي تخضع فيها الصورة لبرامج محسنة للرؤية والألوان بشكل مكثف، على حد وصفه.
كما يتوقع الناصر، المتخصص في علوم الحاسب الآلي، أن كاميرا الهاتف الذكي من خلال حضورها القوي في المعارض الدولية تسير في الطريق الصحيح لمنافسة ومزاحمة الكاميرا التقليدية، وقال: “في غضون الـ15 عاماً المقبلة سيشهد العالم ثورة متقدمة في التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي، وقد تلغي هذه التقنية طرق التصوير بالكاميرا التقليدية”.
وأضاف: “هي أكثر خفة وأقل كلفة مادية وأسهل في الممارسة من الكاميرا التقليدية التي يصل سعرها لآلاف الريالات، بالإضافة إلى أن التصوير بكاميرا الهواتف الذكية حتماً سيذيب الحواجز بين هواة التصوير، وسيفتح الباب للكثيرين في خوض التجربة والاستمتاع بها”.
كما لفت الناصر في سياق حديثه إلى أن عوامل التمايز بين المصورين الثابتة التي لن تتغير هي زاوية الرؤية والدهشة في خطف اللقطة دون غيرها.
ووجه الثناء في ختام كلامه على تجربة “ملتقى ألوان السعودية” الذي يحظى بدعم ورعاية واهتمام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، كونه النافذة المضيئة الوحيدة للمصورين في السعودية على مدار الأعوام الماضية، بحسب ما قاله، متمنياً من الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون ممثلة في مجلس إدارتها الجديد احتواء أصدقاء الضوء وتنظيم المعارض ومنحهم الفرصة لتقديم إبداعاتهم من خلالها.