كويتي يصعد سور مدرسة عارياً.. وهكذا تعاملت معه الشرطة

تمكنت الجهات الأمنية في منطقة خيطان في دولة الكويت، من ضبط مواطن تجرد من ملابسه واعتلى سور مدرسة محاولاً الانتحار، حيث تبين أنه كان في حالة غير طبيعية.

وقال مصدر أمني إن “بلاغًا ورد إلى الداخلية أمس الأحد من إدارة مدرسة خاصة، جاء فيه أن الهيئة التدريسية فوجئت بشخص عار بشكل كامل متواجدًا على سور المدرسة ويلوح بالانتحار”.
وأضاف المصدر أن “رجال الأمن توجهوا لموقع البلاغ وتمكنوا من إقناع المواطن بالعدول عن فكرة الانتحار، وتم إنزاله وستره وإدخاله الدورية”، وفق صحيفة “الأنباء” المحلية.
وأوضح أن “المواطن كان في حالة يرثى لها، فيما لم يتمكن رجال الأمن من معرفة السبب الذي دفعه للإقدام على فعلته، حيث لم يكن يستطيع التحدث وتم نقله للمستشفى، وتم التعرف على هويته من خلال البصمة، وتبين أنه كويتي يبلغ من العمر 30 عاما”.
فيما نفى حارس المدرسة والهيئة التدريسية معرفتهم الكيفية التي صعد بها المواطن إلى أعلى السور.