العيسى يُجيب.. كيف كان اليوم الدراسي الأول في المملكة؟

كشف وزير التعليم، الدكتور أحمد العيسى، عن استعدادات الوزارة والإدارات التعليمية في كافة مناطق المملكة لاستقبال العام الدراسي الجديد. ورد العيسى خلال حواره على قناة العربية، على سؤال بشأن مدى نجاح وزارة التعليم في استعدادها للعام الدراسي، ولهذا اليوم تحديدًا، وقال: “لا شك نحن سعيدون بعودة الحياة لمدارسنا هذا اليوم، حيث لاحظنا ووصلتنا تقارير من كافة مناطق المملكة باستعدادات كبيرة وحضور متميز وتفاعل كبير من الكثير من المسؤولين بمختلف المناطق، وعلى رأسهم أمراء المناطق، وأيضًا المسؤولين من كافة القطاعات في كافة الجهات، واهتمام من أولياء الأمور وحرصهم على بدء الدراسة بشكل جاد ومشاركتهم أبنائهم في اليوم الأول للدراسة”.

وأضاف العيسى أن الاستعدادات طيبة والتفاعل جميل وبداية موفقة لعام دراسي جاد ومنضبط. وفي سؤال بشأن تأخر وصول الكتب الدراسية للمرحلة الثانوية (نظام المقررات)، أوضح العيسى أن نظام المقررات للمرحلة الثانوية لهذا العام أُقر بحيثُ يشمل جميع مدارس المملكة، وتطلب محتوى الكتب الدراسية لهذه المرحلة بالذات مراجعة دقيقة؛ لأننا نريد انطلاقة قوية وتطوير حقيقي في المناهج لهذا العام، وبالتالي حصل بعض التأخير في تسليم البروفات النهائية للمطابع بسبب اللجان العاملة على تطوير المحتوى.

ولفت إلى أن “هذا التأخير بسيط جدًّا، حيث ستصل نهاية هذا الأسبوع الكتب الدراسية لجميع المدارس الثانوية. كما أن نظام المقررات يتطلب تهيئة الطلاب لنظام جديد يهدف إلى اختيار الطالب للمواد الخاصة به وفق جداول محددة وهذا يتطلب جهد من المدرسة والمعلمين لتهيئة الطلاب وتوجيههم نحو اختيار المناسب لهم، فأعتقد بأن الأسبوع الأول مهم جدًّا لهذه التهيئة قبل أن تصل نسخ الكتب”. وشدد وزير التعليم على أن الوزارة حريصة بشدة على تطوير قدرات المعلم من خلال الكثير من الدورات التدريبية التي أُقيمت في فصل الصيف، والتي تكللت بالنجاح بشكل كبير، حيث شارك فيها 150 ألف معلم، كما أُقيم في الأسبوع الماضي المنتدى الدولي للمعلمين والذي كان تظاهرة ناجحة بمشاركة 700 معلم سعودي وحوالي 100 معلم من دول مختلفة.