ما سر اللون الأزرق في شعارات شركات التكنولوجيا؟ وماذا وراء تميز “آبل” و”سناب شات”؟

من المنطقي أن يتساءل البعض عن سبب استخدام أغلب شركات التكنولوجيا الكبرى للون الأزرق في شعاراتها، والذي يجعلها جميعًا متشابهة إلى حد كبير، فشركات مثل “فيسبوك” و”تويتر” و”سامسونج” و”لينكد إن” و”إنتل” و”آي بي إم” تستخدمه في كامل شعاراتها، فيما تضمنه “مايكروسوفت” و”جوجل” في ألوانها الرسمية، بحسب تقرير لـ”سي إن بي سي”.

ووفقًا لبحث أجراه موقع “99 ديزينز”، وهو منصة لالتقاء المصممين المحترفين الذين يعملون لحساب أنفسهم مع العملاء الباحثين عن تصميمات مبتكرة، فإن الأزرق يعد “الملك الكلاسيكي للألوان” ويظهر في أكثر من نصف شعارات الشركات العاملة في أي صناعة، لأنه رمز للجدارة بالثقة والنضج. وشمل بحث “99 ديزينز” تحليل 14 ألف شعار في العديد من القطاعات بما في ذلك التكنولوجيا والبيع بالتجزئة والرعاية الصحية، بهدف فهم سيكولوجية الألوان المختلفة وما تمثله من معان. وقالت مخططة إستراتيجيات الأعمال “آنا لوندبيرج” في تدوينة لها عبر موقع “99 ديزينز” إن اللون الأزرق يعد الأكثر شعبية في العالم في الخيارات الشخصية وسياق الأعمال التجارية، ويتميز بكونه لونا هادئا بطبعه ومهدئا للأعصاب يمثل الذكاء والمسؤولية ويعكس الموثوقية المؤسسية.

وفي قطاع التكنولوجيا، تبرز “مايكروسوفت” و”جوجل” حيث تستخدمان نفس الألوان في شعاريهما، وهما الأزرق والأحمر والأصفر والأخضر، ويعكس هذا المزيج امتلاك الشركتين لمجموعة متنوعة من المنتجات، ويعبر الأزرق عن الأمن، والأحمر عن التواصل، والأخضر عن النضارة، والأصفر عن المتعة، وفقًا لـ”99 ديزينز” الذي أشار إلى استخدام “إي باي” لنفس الخليط من الألوان.

من بين أبرز شعارات شركات التكنولوجيا، هو شعار “آبل” الذي يتميز بتصميمه البسيط أحادي اللون، لكن لأكثر من 20 عامًا استخدمت الشركة ألوان قوس قزح في تخطيط شعارها خلال الفترة من عام 1976 حتى عام 1998 قبل أن تتحول إلى الشكل الحالي. وكما هو الحال مع الشركات الأخرى، وضعت “آبل” مبادئ توجيهية صارمة حول كيفية استخدام شعارها من قبل الأطراف الثالثة مثل الموزعين، وحظرت استخدام صور التفاح الحقيقي وعدة كلمات مثل “آبل تري” و”جاكينتوش” و”آيبود مارت”. ومن المعروف أن “ستيف جوبز” المؤسس المشارك لـ”آبل” كان معجبًا كبيرًا بالبساطة، حيث قال في تصريحات لـ”بزنس ويك” عام 1998: لقد كانت أهم شعاراتي، التركيز والبساطة، وصناعة الأشياء البسيطة قد يكون أكثر صعوبة من تلك المعقدة؛ عليك أن تعمل بجد لتجعل تفكيرك صافيًا وبسيطًا.

هناك شركة أخرى تبدو مميزة في قطاع التكنولوجيا هي “سناب شات” التي اختارت اللون الأصفر اللامع لشعارها، والذي يعد رمزًا للمرح، وفقًا لـ”99 ديزينز”، فيما قال المؤسس “إيفان شبيجل” إنه اختار هذا اللون كونه لم يستخدم من قبل الآخرين. وأضاف “شبيجل” في 2015: لقد رسمت هذا الشعار على حاسوبي، في غرفة نومي أثناء المساء، فعندما بدأنا البحث، نظرنا إلى أفضل 100 تطبيق ولاحظنا أن أيًا منها لم يكن أصفر.

وبالانتقال إلى قطاع البيع بالتجزئة، يعد الأحمر الأكثر شيوعًا للمتاجر، ويستخدم 59% من رواد الصناعة في الولايات المتحدة هذا اللون مثل “ستابلز” و”ماسيز” و”بت سمارت”، حيث يعكس معاني منها الشغف والنشاط والسرعة، وتستخدمه أيضًا سلسلة متاجر “تارجت” العملاقة بخلاف أكبر منافسيها “وول مارت” التي تستعين بالأزرق والأصفر. أما بالنسبة لقطاع مثل المحاماة، فإن اتجاه الشركات الكبرى يميل إلى وجود لون واحد رئيسي وأحيانًا آخر ثانوي، وعادة ما يكون الأزرق هو المفضل لدى الأغلبية، وتعكس درجته الأخف الثقة فيما تشير الدرجة الداكنة إلى الاحترافية، لكن البعض مثل “باكر ماكينز” –أكبر شركة محاماة أمريكية- تستخدم درجتين من اللون الأحمر في إشارة إلى الجرأة والإقدام.