في سابقة من نوعها.. روسيا تعلن إغلاق أجواء المياه الدولية في البحر المتوسط

أكدت النشرة الدولية لتحذير الطائرات والسفن NOTAM، أن الأسطول الروسي سيغلق اعتبارا من مساء الجمعة منطقة المياه الدولية في البحر المتوسط عشية مناورات واسعة النطاق في المنطقة، مشيرة أن سبب ذلك، يعود لتنفيذ مجموعة سفن حربية روسية رمايات صاروخية ومدفعية تدربية في المنطقة.

وحددت النشرة، إحداثيات المنطقة المغلقة في المياه الدولية قرب الحدود البحرية السورية التي سيمنع فيها تحليق الطائرات المدنية ومرور السفن اعتبارا من الساعة السادسة من مساء الجمعة بتوقيت دمشق.

وتبدأ غدا السبت في شرق المتوسط، مناورات بحرية روسية ضخمة ستستمر من 1 وحتى 8 سبتمبر ستشارك فيها سفن حربية وسفن إمداد، بقيادة الطراد الصاروخي “المارشال أوستينوف”، وطائرات حربية مقاتلة وقاذفة واستراتيجية.
وقال المكتب الصحفي لوزارة الدفاع الروسية، نقلا عن الأميرال فلاديمير كوروليوف، قائد القوات البحرية الروسية: “ستشارك في المناورات، سفن تابعة لأساطيل، البحر الأسود والشمال وبحر البلطيق وقزوين وعدد من القاذفات الاستراتيجية بعيدة المدى”، مبينًا أن العدد الإجمالي للقطع المشاركة، 26 سفينة، وغواصتان و34 طائرة، حيث ستخوض المناورات حاملات الصواريخ الاستراتيجية “تو-160” وطائرات مكافحة الغواصات “تو-142” و”إيل-38″، إضافة إلى مقاتلات “سو-33″ و”سو-30”.