بعد ما جرى.. ترامب يكشف شعوره الشخصي تجاه أردوغان

أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إنه محبط جدا من نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، لرفضه إطلاق سراح القس الأميركي المحتجز لدى أنقرة، رغم أن الولايات المتحدة ساعدته على إطلاق سراح مواطنة تركية في إسرائيل.

وبعد سلسلة من التطورات السلبية مؤخرا، قال ترامب في مقابلة مع وكالة “بلومبرغ” نشرت، الجمعة، أن خيبة أمله الشخصية من أردوغان جاءت بعدما توسطت الولايات المتحدة لدى إسرائيل لإطلاق مواطنة تركية كانت تحتجزها.
وأضاف:” لقد أعدت له شخصا. أنا محبط جدا منه (أردوغان)، لكن سنرى كيف ستسير الأمور”.
وأشار ترامب في حديثه إلى السيدة التركية، إيبرو أوزكان، التي تدخل شخصيا لدى تل أبيب من أجل الإفراج عنها في يوليو الماضي.
وارتفع منسوب التوتر بين الولايات المتحدة وتركيا في الأشهر الأخيرة، على خلفية استمرار أنقرة في احتجاز القس، آندرو برانسون، ووصل الأمر إلى حد فرض واشنطن عقوبات على وزيرين تركيين.