أول تعليق إماراتي ردًا على هجوم سفير قطر على السعودية والإمارات ودورهما في اليمن “شتاء سيطول”

اعتبر أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أن مقال سفير قطر في أميركا، الشيخ مشعل آل ثاني، وهجوم الأخير على الإمارات والسعودية ودورهما في اليمن، نوع من التحامل والتآمر وحرق الجسور.

وكتب “قرقاش” على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، “تويتر”: “مقال سفير قطر في الواشنطن بوست وتصريح وزير خارجيتها بشأن اليمن استمرار في سياسة الارتباك التي ميّزت الدوحة”.
وأضاف: “عودة الوعي” القطري بشأن اليمن انتهازية تعودناها من نظام الدوحة وسياسة إعادة التموضع والتقارب مع الخطاب الإيراني لن تفلح.
وواصل: “أما تكرار الادعاءات الإخوانية بشأن مواجهة التحالف للقاعدة من قبل السفير القطري فلن يفلح في ظل تلكؤ الدوحة في تنفيذ التزاماتها لواشنطن بشأن دعمها للإرهاب، وترديد أن قطر الحليف الأصدق لأمريكا جزء من جملة خطابات كل موجه لجمهوره”.
وأكد قرقاش أن التحامل والتآمر وحرق الجسور ميّز الدوحة في تعاملها المرتبك مع أزمتها، مشيرًا إلى أن “تصريح وزير خارجية قطر ومقال سفيرها في واشنطن الْيَوْمَ هو الظهور العلني لسياسة في اليمن أقرب لإيران والحوثي، والنتيجة أن شتاء قطر المظلم سيطول”.