اعلان

شاهد: حل لغز الزائرة الغامضة التي ظهرت بفيديو ليلي مريب

Advertisement

Advertisement

حلّت سلطات ولاية تكساس الأميركية لغز “المرأة الغامضة”، التي ظهرت في مقطع فيديو وهي تدق جرس عدة بيوت قبل أن تختفي بصورة مفاجئة دون أن يتمكن أحد من رؤيتها.

وأوضح اللفتنانت سكوت سبنسر، من مكتب شرطة مقاطعة مونتغومري، أنه تم العثور على المرأة البالغة من العمر 32 عاما مع عائلتها خارج الولاية.
كما تم العثور على حبيبها (49 عاما)، صباح الأربعاء، ميتا في منزل بأحد الأحياء الواقعة على بعد 46 ميلا شمال هيوستن.
وقال سبنسر إن حبيبها اتصل بالشرطة ليدلي بـ”تعليقات انتحارية”، قبل أن يقتل نفسه بطلقة نارية.
وتوصل المحققون إلى أن صديقته كانت هي الشابة حافية القدمين، التي شوهدت في شريط فيديو جرى تسجيله بكاميرا المراقبة، وعلى يديها قيود ممزقة تتقدم إلى باب البيت لأجل دق الجرس، لكنها سرعان ما اختفت.
وتظهر المرأة كما لو أنها ترتدي قميصا خفيفا فقط حين اقتربت من بيت في مقاطعة مونت غومري التابعة لمدينة هيوستن.
وقال عدد من جيران المنزل إن المرأة طرقت بيوتهم أيضا، لكنهم لم يجدوا أحدا أمام أبوابهم حين قاموا بفتحها.
وكشف سبنسر أن هوية المرأة تم حجبها “لأنها ضحية للعنف المنزلي”.
وكانت المرأة قد أثارت فضولا كبيرا، بعد ظهورها في الفيديو الذي التقط في الساعات الأولى من صباح يوم 24 أغسطس الجاري، فيما لم يتم رصد “زائرة الليل” مرة أخرى.