ضابط مصري يترك رسالة لزوجته قبل انتحاره‎

وجه ضابط مصري رسالة لزوجته قبل انتحاره، حيث عثر على الرسالة بجوار جثته داخل شقته مساء أمس، في منطقة إمبابة. وترك الضابط رسالة لزوجته قال لها فيها “أنا هضرب نفسي بالنار”، حيث كان الضابط برتبة نقيب من قوة مباحث قسم شرطة إمبابة، وأطلق على نفسه الرصاص من سلاحه واستقرت الطلقة في رأسه.

وأوضحت التحقيقات أن النقيب تخلص من نفسه لمروره بحالة نفسية سيئة، بعد محاكمته في قضية صفعه مواطنا على وجهه العام الماضي أدت إلى موته. وعرضت النيابة جثة الضابط المنتحر على الطب الشرعي لبيان أسباب الوفاة، وتحفظت على السلاح المستخدم في الجريمة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.