لماذا يحرص الأفارقة على تركيب سن ذهبية بعد الحج؟

يحرص الحجاج الأفارقة من الجنسين على تلبيس إحدى أسنانهم بالذهب، ويعتبرونها “علامة ذهبية” على أداء فريضة الحج، معتقدين أن فرحتهم بالفريضة لا تكتمل دون تلك السن. واصطف عدد من الحجاج الأفارقة على عيادات الأسنان في المدينة المنورة لتلبيس أسنانهم بالذهب، رافضين العودة بلادهم من دونه، معتقدين أن فرحتهم بالفريضة لا تكتمل دون ذلك.

ويشير المؤرخون، وفقًا لـ “الوطن”، إلى أن تركيب الأسنان الذهبية انتشر في أكثر بلاد العالم ومنها المملكة، وكان الغرض منها الإشارة للثراء عند الرجال، والزينة للنساء، غير أن تعارض تلك العادة مع الشرع الذي يمنع استخدام الذهب للرجال جعلها مستهجنة وغير مقبولة. ونتيجة عدم المواظبة عليها اندثرت عادة تلبيس السن بالذهب، إلا أنها عادت مرة أخرى عن طريق الحجاج الأفارقة منذ 40 عاماً بمعتقد وعادات جديدة، خاصة أن حج الفريضة لدى الحجاج الأفارقة لا يأتي إلا بعد عمر طويل.