اعلان

أول تعليق لزوجة قتيل شاطئ الإسكندرية بعد طعن زوجها في البحر .. وتكشف تفاصيل الجريمة وحقيقة تحرش الجاني بها

Advertisement

Advertisement

روت زوجة قتيل شاطئ أبو يوسف بالإسكندرية، تفاصيل الجريمة البشعة التي وقعت، الجمعة الماضية، وراح ضحيتها “أربعيني” مصري، على يد عاطل، بعد أن ضربه الأخير عدة طعنات بـ”سكينة”، أودت بحياته.

تفاصيل الواقعة

وقال الزوجة: “معملناش حاجة .. ولاقينا الشخص ده بيجر شكل جوزي وبيضايقنا وفجأة اختفى وجاب سكين طعنه بيه من غير حتى مشاجرة بينهم”، وفقا لـ”صدى البلد”.

تحرش

ونفت الزوجة، أن يكون القاتل، قد تحرش بها، مضيفة: “انا متزوجة منذ نحو 8 سنوات، ورزقنا الله بطفل يدعى جاسر، وزوجي كان رجلا طيبا معروفا انه على خلق قويم ولم يختلق طوال عمره أي مشكلة”.

تحول الحلم إلى كابوس

وأضافت: “في يوم الحادث اصطحبني ونجلنا للتنزه على الشاطئ في رحلة كان قد وعدنا بها منذ مدة، ولكن للأسف تحول الحلم الذي حلمنا به إلى أكبر كابوس عشناه وخسرت فيه زوجي وشريك عمري”.

جر شكلنا

واختتمت: “اخترنا موقعنا على الشاطئ وجلسنا لنفأجأ بالجاني يحاول جر شكلنا بأي طريقة ومع تجاهل زوجي لافتعال مشاجرة معه اختفى قليلا وعاد حاملا سكينا طعن به زوجي أمامي وأمام نجله دون سابق إنذار حتى”.

أقوال الزوجة وشهود العيان

يذكر أن نيابة العامرية استمعت إلى أقوال الزوجة وشهود العيان، والذين أجمعوا على أن سبب المشاجرة التي حدثت هو خلاف على أماكن الجلوس في الشاطئ المشار إليه وأنه لا صحة بما أشيع بشأن قيام القاتل بمغازلة زوجة القتيل. وقررت النيابة حبس المتهم ٤ أيام على ذمة التحقيق بعد أن وجهت إليه اتهامات بالقتل العمد وترويع المواطنين الآمنين، كما طالبت باستعجال الصفة التشريحية للمجني عليه.