فيديو يوثق الفضيحة.. البصرة تحتضر والأنهار تحولت للأحمر

تواجه مدينة البصرة في العراق كارثة إنسانية” متمثلة بتفشي حالات تسمم بسبب المياه الملوثة، واكتظت المستشفيات خلال الأيام الماضية بالمئات من السكان بعد إصابتهم.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو للأنهار في مناطق داخل وجوار البصرة، ومنها مدينة أبو الخصيب، التي تحول النهر فيها إلى اللون الأحمر، بسبب التشبع بالمواد الملوثة كما تداولوا صورا لمياه الأنهار في البصرة، ومياه الاستخدام اليومي، وهي ملوثة بشكل واضح، ظاهرة بلون يقارب البني.
وبحسب موقع “السومرية” قالت مفوضية حقوق الإنسان في البصرة : “نظرا للأوضاع الخطيرة والدقيقة التي تمر بها محافظة البصرة هذه الأيام من ارتفاع اللسان الملحي، وزيادة التلوث، الذي أدى إلى إصابات لآلاف المواطنين، فأنه لم يتم تسجيل أي فعل حكومي يوازي حجم الكارثة” ودعت الحكومة المركزية ممثلة برئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، إلى “الانتقال مع وزراء الصحة والبيئة والموارد المائية للبصرة للوقوف على هذه الكارثة”.
وأكدت شعبة الرقابة الصحية في دائرة صحة البصرة ارتفاع نسبة التلوث بمياه الإسالة في المحافظة بشكل كبير جدا، وقالت إن “التلوث الكيميائي في مياه الإسالة بلغ نسبة 100 بالمئة، والتلوث الجرثومي إلى نسبة 50 بالمئة”.
يشار لانتشار وسم “البصرة تستغيث” و”البصرة تحتضر” على موقع تويتر، وسط غضب عارم من سكان المدينة وسكان العراق بشكل عام على تردي الأوضاع.