تجاوزت كندا الأعراف الدبلوماسية مع السعودية من أجلها.. فيديو لوالد سمر بدوي يكشف الحقيقة لن ينفعوكم

منذ اشتعال الأزمة بين السعودية وكندا، على خلفية التدخلات الكندية في الشؤون الداخلية للمملكة، والتغريدات التي أطلقتها وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند، والمعلومات المغلوطة التي شرعت كندا بسببها في دس أنفها في الشؤون السعودية، تتكشف يومًا بعد يوم.

فالتغريدة التي أطلقتها الوزيرة الكندية وتجاوزت فيها الأعراف الدبلوماسية مع السعودية، طالبت خلالها بإطلاق سراح بعض الموقوفين، ومن ضمنهم “سمر بدوي”، وهو ما يتنافى تماماً مع الواقع.
هذا الأمر الذي أكده والد “بدوي”، في مقطع فيديو سجّله قبل التدخلات الكندية السافرة: “أبنائي، سمر بدوي ورائف بدوي.. أولاً أنا أدعوكما إلى التوبة إلى الله؛ لأن لا الليبرالية نافعينكم.. ولا أمريكا ولا “منظمة العفو الدولية” ولا الهيومان رايتس وتش.. لا البرلمان الأوروبي ولا هيلاري كلينتون.. ولا البيت الأبيض.. ولا كندا نافعينكم”.
وتابع: “ما ينفعكم غير العودة إلى الله سبحانه وتعالى.. أنا أسأل الله أن تكون هذه ساعة استجابة.. وأسأل الله أن يفتح على قلوبكم يا أبنائي.. وأن يعيدكم إلى الحق، وأن تصبحوا كما يرضى الله”.