أول تعليق روسي رسمي على الخلافات الدبلوماسية بين السعودية وكندا

أعلنت الخارجية الروسية، رفض موسكو تسييس قضايا حقوق الإنسان، وذلك في أول تعليق روسي رسمي على الخلاف السعودي الكندي.

وأكدت الخارجية الروسية، أن للسعودية الحق في تحديد مسار إصلاحاتها الداخلية بنفسها، وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، ردا على سؤال حول العلاقات بين السعودية وكندا : “نحن ندافع بثبات عن احترام حقوق الإنسان، مع الأخذ بالاعتبار الخصوصية الوطنية والتقاليد القائمة منذ أمد بعيد ونعتبر أنه غير مقبول في هذا الصدد تسييس قضايا حقوق الإنسان”.
وششد زاخاروفا: أن السعودية التي بدأت بالسير باتجاه التحول الاجتماعي والاقتصادي على نطاق واسع، تملك الحق السيادي في اتخاذ القرار في كيفية المضي قدما في هذا المجال، معربة عن أملها في أن تتمكن الدولتان من الاتفاق لتخطي الخلافات بينهما..