كشف تفاصيل جديدة حول جريمة قتل سعودي لشقيقه وصديقه في الكويت بسلاح كلاشينكوف

كشف مصدر أمني كويتي، تفاصيل جديدة حول جريمة قتل سعودي لشقيقه وصديقه في الكويت، بسلاح “كلاشينكوف”.

ووفقا لصحيفة “الرأي” الكويتية، ذكر مصدر أن الجاني كان في حالة تعاطٍ شديدة وقت ضبطه، وأن الضحيتين سعوديا الجنسية، والجاني شقيق أحد المجني عليهما، فيما حاول الجاني الهروب من منفذ النويصيب لكن رجال الأمن منعوه من السفر، لصدور حكم ضده بسبب قضية مالية، واقتادوه لمركز الشرطة، إذ أقر بنفسه أنه قتل شقيقه وصديقه بطلقات من “كلاشينكوف”، في ديوانية منزل عائلته، وأرشد رجال الأمن للسلاح والجثتين.
وأضاف المصدر، أن السعودي يبلغ 37 عامًا، وقصد منفذ النويصيب في محاولة للفرار، وأثناء إنهاء إجراءاته تم إبلاغه أنه ممنوع من السفر، وصادر بحقه أمر ضبط وإحضار على ذمة قضية مالية، فحاول التوسل إليهم للسماح له بعبور المنفذ دون جدوى، مشيرًا إلى أن الجاني ما كاد يمثل أمام ضابط التحقيق، حتى اعترف طواعية بجريمته، وقاد رجال الأمن إلى حيث الجثتين، إذ تبين أنه أمطرهما بوابل من الطلقات من سلاح غير مرخص، واتضح أن شقيق القتيل يبلغ 40 عامًا بينما صديقه يصغره بعام.