بتوجيه من النيابة.. إيقاف الصحفي “الغامدي” بجدة‎ بعد اتهام الصحة بانتحاله شخصية طبيب

أكد عدد من الإعلاميين أن شرطة الشمالية بجدة قامت بإيقاف الزميل عبدالعزيز الغامدي، بناءً على توجيه من النيابة العامة بتهمة انتحال شخصية طبيب، حسب الشكوى المقدمة من وزارة الصحة. وفي التفاصيل، جاء توقيف الزميل عبدالعزيز الغامدي، اليوم الاثنين، بعدما أعلنت وزارة الصحة قبل عدة أيام عن إحالتها صحفياً انتحل صفة الطبيب إلى النيابة العامة بتهمة انتهاك خصوصية المرضى وانتحال صفة موظف عام. ويأت توقيف الصحفي “الغامدي” بعد أن أكد العديد من المحامين والمستشارين القانونيين، أنه لا يوجد جريمة انتحال شخصية أو انتهاك خصوصية لصفة الطبيب الصحافي، لعدم توفر القصد الجنائي وإنما القصد أنه تصرف لتبيان قصور وخلل يجب معالجته، وهي من أعمال الصحافة الميدانية بحسب صحيفة سبق.

ورد الزميل الغامدي، في وقت سابق، على اتهام وزارة الصحة له بانتحاله صفة طبيب؛ وذلك بعد مغامرته داخل 3 مستشفيات بجدة، التي قام خلالها بارتداء الزي الطبي لمدة 4 أيام، لافتاً إلى أنه قام بدوره بوصفه صحفيّاً لقياس الوضع الأمني بالمستشفيات، خاصة بعد كثرة الاعتداءات على الممارسين الصحيين؛ ما أسفر عنها وفاة ممرض بالرياض قبل أيام. وقال الغامدي في تصريح سابق: “جاءت فكرة دخول المستشفى متقمصاً دور الطبيب بعد متابعتي بعض الوقائع التي حصلت داخل حرم المستشفيات، مثل خطف المواليد، والاعتداء على الممارسين الصحيين؛ فقررت دخول بعض المستشفيات لقياس الوضع الأمني، ومعرفة دقة العمل، ومراقبة حركة الوافدين والمغادرين من المراجعين؛ حتى لا يحدث أي اعتداء أو شيء من هذا القبيل”.