مأساة زوجة.. وصية شقيق زوجي مصدر شقائي!

تحولت حياة سيدة مصرية إلى مأساة بعد مرور فترة قصيرة على زواجها بسبب إقدام زوجها على الزواج من زوجة شقيقه بعد وفاته بدعوى حرصه على تربية أبناء شقيقه وسط أفراد العائلة.

وحسب صحيفة ” أخبار اليوم ” المصرية جمعت قصة حب بين شاب وفتاة لمدة 3 سنوات ثم تقدم لخطبتها وتزوجته بعد موافقة أهلها، لتتم الزيجة في أجواء عائلية كبيرة. وحرص الزوج على حسن معاملتها ومع مرور السنوات أنجبت منه طفلًا أصبح يجسد لهم الحياة والنظرة المشرقة للمستقبل.
وفي في ليلة عاصفة، انقلبت فيه قصة حبهما إلى كابوس، أصبح يهدد حياتهما بالانفصال، عندما جاء الخبر لزوجها بوفاة شقيقه، الذي أنجب 3 أطفال. وسرعان ما قررت زوجة الأخ أن تتزوج بعد وفاة زوجها بعدة سنوات، لتحدث المشاحنات والمشاجرات في العائلة برغبتهم في تربية الأطفال وعدم إدخال زوج أب على الأطفال، وبدأ الجميع في محاولة إقناعها بأن تتزوج فرد من العائلة حتى يتم تربية أطفالها، لتشاء الأقدار أن تضع عينها على شقيق زوجها، بعد أن كان يوصيها زوجها بأن تحسن معاملتها معه، فلم يكن منه سوي أن ضرب بقصة حبه عرض الحائط ووافق حتى يستطيع تربية أطفال شقيقه.
حاولت ربة المنزل أن تقنع زوجها، بأن لا يتزوجها، وأن يقوم بالإنفاق عليهم مثل أسرته، إلا أن محاولتها بات بالفشل، وتمت الزيجة ليصبح زوج للاثنين، لم تستطيع الزوجة تحمل ذلك وسرعان ما طلبت منه الطلاق بعد أن دخل الشك إلى قلبها في طمح زوجها في زوجة أخيه، لكن رفض أن يطلقها.
تركت الزوجة المنزل حتى يرجع إلى عقله إلا أنه نسي زوجته وطفله، فتمر الأشهر ولم يحاول أن يذهب إليها أو يصالحها، مما دفعها إلى رفع دعوى نفقة أمام محكمة الأسرة.